UncategorizedUncategorized

تسهيل زواج العانس علاج العنوسة من القران والسنة

تسهيل زواج العانس علاج العنوسة من القران والسنة

تسهيل زواج العانس علاج العنوسة من القران والسنة مثل تلك الإشكالية قد طغت في السنين الأخيرة، حتى صرت معروفة للجميع، ولا أظن شخص سوى وقد مر – هو أو قريب له – بمثل تلك المتشكلة أو سمع بها..

وإن كنت في شك فانظر إلى أعداد المسترقين، الذين يركضون يومياً، يسألون من يرقيهم، أو اسأل راقيا ينبؤك بالحقيقة، وانظرهم في أبواب العيادات النفسية أيضاً تجدهم أعدادا عدة.

ما حقيقة تلك الإشكالية؟..
لدى البحث في حقيقة تلك المتشكلة ومادتها نجد أنه إما عين أو نفس أو سحر أو مس..

ومن هنا تجد من ابتلي بذلك المرض – فلنسمه داء الزوجية المعاصرة – يذهب إلى الراقي.. فيرقيه، فربما شافاه الله سبحانه وتعالى..

وقد يكون مرضا نفسية بحتا سببه أوهام وتخيلات سلبية تتحكم في الآتي على الزواج أو المتزوج، اعتقاد له عمره الزوجية مع زوجته حياة معبأة بالوجع والتعب، ولا مخرج من هذا سوى فسخ العلاقة الزوجية وفسخ النكاح.

وهنا يرد ســـــــؤال:
لماذا يصاب هؤلاء المتزوجون بالذات بالعين والمس والسحر والنفس والأمراض النفسية؟..
ولماذا تشعب وتوسّع ذاك المرض في ذاك العصر بالذات؟..

للجواب نقول:
أما لماذا المتزوجون والمقبلون على الزواج مستهدفون بالذات؟..

فذلك لأن مصدر هذه الأدواء من عمل الشيطان، أفاد هلم: { فيتعلمون منهما ما يفرقون به بين المرء وزوجه}..

لقد كان هاروت وماروت ساحرين يعلمان الناس السحر، وقد كان الأمر الذي يعلمانه ما يفرقون به بين المرء زوجه، وذلك في المنشأ من صنيع الشياطين، فالشياطين هي أرباب السحر ومزودي السحرة بالخدمة، صرح هلم: { واتبعوا ما تتلوا الشياطين على ملك سليمان وما كفر سليمان غير أن الشياطين كفروا يعلمون الناس السحر}..

وقد أتى الموضوع في الكشف عن حرص إبليس البالغ على إفساد الروابط الزوجية، بحيث إنه الشغل المفضل له، والمقرب إليه من أتباعه من ينفع في مثل هذه الوظيفة..

روى مسلم من إذ جابر بن عبد الله رضي الله سبحانه وتعالى عنه، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم صرح: ( إن الشيطان يحط عرشه على الماء، ثم يبعث سراياه في الناس، فأقربهم لديه مكانة أعظمهم يملك فتنة، يأتي أحدهم فيقول: لا زلت بفلان حتى تركته وهو يقول كذا وإضافة إلى..

فيقول إبليس: لا والله، ما صنعت شيئا.

ويأتي أحدهم فيقول: ما تركته حتى فرقت بينه وبين أهله.

فيقربه ويدنيه ويلتزمه، ويقول: نِعْم أنت).

تسهيل زواج العانس علاج العنوسة من القران والسنة

 

تسهيل زواج العانس فالشيطان يستعمل كل الأساليب الممكنة لحجب الزواج أو إفساده، وقد استخدم لهذا طرقا عديدة، منها:
1- إلقاء حب الدنيا في قلوب الناس والتفاخر بها، فذلك حملهم على تعسير شؤون الزواج، توقاً إلى البهرجة والزينة البالغة، وعصري الناس، فبالغوا في المهور، واشترطوا شروطا ليست في كتاب الله، وليست من الذهن، من دار واسعة، وأثاث رائع، وحفل جسيم، ومصاريف عديدة، حتى تعسر الزواج على عدد كبير من الشبيبة..

2- ومنها: السعي في إخراج المرأة من منزلها، للعمل والتسوق والنزهة والزيارة، وغير هذا.. فتركت المرأة قرارها في المنزل، وأمسى المنشأ لديها الذهاب للخارج، كالرجل على الإطلاق، مخالفة بذاك الفطرة والذهن وقضى الله سبحانه وتعالى، وقد كان من نتيجة لـ هذا أن صرت المرأة التي تعمل مستغنية بعملها عن الزواج، فتأخر زواجها، وإذا ما تزوجت فشل زواجها نتيجة لـ أنها عاملة، والرجل غالباً يود الراحة في المنزل، والمسكن قد لا يتحقق في وجود عمل المرأة..

ثم بحت خروجها المستديم دافع في انتشار الفتنة بالمجتمع، فيكثر المتربصون بها من الرجال، الساعون للإيقاع بها، فكم من بنت وقعت فريسة وهتك عرضها، وبذلك كان هذا سببا في بقائها بدون زواج..

3- وإذا ما طمأنينة الشاب والبنت من كل هذه العقبات الفائتة، ونفذا إلى ساحة الزواج بادر الشيطان بحيلة حديثة، متمثلة في العين أو السحر أو المس أو النفس، أو الخبطة بأمراض نفسية وعصبية وبدنية، إجراء عن الزواج.

فإن استطاعا أن ينفذا من كل هذه المكائد حتى يصلا إلى مملاذ الزوجية، لم تفوت عليهما فترة حتى يلاحقهما الشيطان بهذه الأدواء، فيصاب بها، أو تصاب بها، فينظر القرين إلى قرينته فلا يشاهد فيها ما يشتهي، وتنظر إليه فلا تشاهد فيها ما تأمل.. وتنقلب الحياة جحيما، فإذا لم يتسارعا بالصلاة والرقية والتحلي بالصبر.. تطالقا، وتفرقا..

إن الصلة بين الرجل والمرأة صلة حتمية، وجاهزية كل منهما إلى الآخر إستعداد فطري، غير ممكن قطعه ولا حجبه، فإن لم يجتمعا في المباح شرعا اجتمعا في الحرام – سوى من رحم – والاجتماع في الحرام هو الزنا، وهو طريق الشيطان، وذلك ما يرغب فيه الشيطان على وجه التحديد..

 

تسيسر الزواج العانوسة علاج العنوسة من القران والسنة

إنه ينشد في تجريم الزواج، ينشد في إفساد الزواج، حتى لو سدت

أبوابه، بعسر طرقه، وكثرة مشكلاته، وتعقد أموره، وتعدد أمراضه النفسية والعصبية، أدبر الناس عنه..

إلا أن الغريزة الجنسية في نفوسهم تشتعل إلى الأبد، وهنا

توضح الإشكالية، فمع وجود المطالبات الصريحة للفساد،

على يد صور الإناث في المجلات والصحف والتلفزيون،

وسهولة السفر، وكثرة مغادرة السيدات، وسهولة الالتقاء بهن..

هنا، وفي تلك الوضعية إن لم يكن هنالك رهبة من الله سبحانه وتعالى،

انحرف الإنسان إلى سبيل الحرام لإشباع نزواته، وإذا إجراء هذا أمسى

أسيرا في يد الشيطان يصرفه كيفما يشاء، فيلعب به وينتقم

منه شر انتقام، وربما تمَكّن أن يسلك به إلى سبيل جهنم،

فكم سمعنا أن شابا مسلما أحب طفلة كافرة، كفر لأجلها، ومات على كفره..

إذن إفساد الطريق المباح وإتلاف الصلات المشروعة بين الذكر والأنثى، حاجة رئيس للشيطان، لهذا فهو يحاول في ذاك حثيثا، ويوعز لأولياء أن ينشطوا في هذا طلب وعرضا وتسهيلا وتزيينا..

لذلك الكشف الروحاني الصحيح
الكشف الروحاني بالاسم
لذلك الكشف الروحاني السريع
الكشف الروحاني بالاسم واسم الام
كتاب الكشف الروحاني pdf
لذلك الكشف الروحاني بسورة الاخلاص
الكشف الروحاني السريع
لذلك الكشف الروحاني بالاسمجلب المرأة بشعرها
جلب الزهر وصفات جدتي المغربية
لذلك جلب سريع للزنا
جلب سفلي للمبتدئين
لذلك جلب قوي جدا وسهل
جلب محبة بالنظر خطير

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى